Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار

الهند تحظر الجبهة الشعبية للهند لمدة خمس سنوات وتتهمها “بالإرهاب”

(رويترز) – أعلنت السلطات الهندية يوم الأربعاء اعتبار الجبهة الشعبية للهند والمنظمات التابعة لها غير قانونية واتهمتها بالضلوع في “إرهاب“، وحظرتها لمدة خمس سنوات، وذلك بعدما اعتقلت السلطات أكثر من 100 من أعضاء الجبهة هذا الشهر.

وكان رقم مكتب الجماعة المسجل على موقعها الإلكتروني خارج الخدمة ولم ترد على الفور على رسالة بالبريد الإلكتروني تطلب تعليقا. ونفت الجبهة يوم الثلاثاء اتهامات ارتكاب أعمال عنف وأنشطة مناهضة للوطن عندما تمت مداهمة مكاتبها واحتجاز العشرات من أعضائها في ولايات مختلفة.

وقالت وزارة الداخلية في بيان “اتضح أن الجبهة الشعبية في الهند وشركاءها أو المنتسبين إليها أو واجهاتها ضالعة في جرائم خطيرة، تشمل الإرهاب وتمويله، وعمليات قتل مستهدفة مروعة، متجاهلة النظام الدستوري”.

يشكل المسلمون 13 بالمئة من سكان الهند البالغ عددهم 1.4 مليار نسمة، ويشتكى كثيرون منهم من التهميش في ظل حكم حزب بهاراتيا جاناتا القومي الهندوسي بزعامة رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

وينفي الحزب هذه الاتهامات ويشير إلى بيانات تفيد بأن جميع الهنود بغض النظر عن ديانتهم يستفيدون من تركيز الحكومة على التنمية الاقتصادية والرعاية الاجتماعية.

وسيثير الحظر على الأرجح احتجاجا شديدا بين معارضي الحكومة، التي تحظى بدعم شعبي وأغلبية مريحة في البرلمان بعد مرور ثماني سنوات من تولي مودي رئاسة الوزراء لأول مرة.

وقال حزب سياسي يعمل مع الجبهة في بعض القضايا ولكن لم يتم تضمينه في الحظر، إن الحكومة وجهت ضربة للديمقراطية وحقوق الإنسان.

وتعرضت بعض مكاتب الحزب للمداهمة واعتقل بعض أعضائه هذا الشهر.

  • “صلات دولية”

دعمت الجبهة قضايا مثل الاحتجاجات ضد قانون المواطنة لعام 2019 الذي يعتبره العديد من المسلمين تمييزا ضدهم، وكذلك الاحتجاجات في ولاية كارناتاكا الجنوبية هذا العام للمطالبة بحق الطالبات المسلمات في ارتداء الحجاب في الفصول الدراسية.

وقالت الحكومة إنها وجدت “عددا من حالات الصلات الدولية للجبهة الشعبية للهند بجماعات إرهابية عالمية“، مضيفة أن بعض أعضائها انضموا إلى تنظيم الدولة الإسلامية وشاركوا في “أنشطة إرهابية” في سوريا والعراق وأفغانستان.

تشكلت الجبهة الشعبية للهند مبدئيا في أواخر عام 2006 وتم إطلاقها رسميا في العام التالي بدمج ثلاث منظمات تتخذ من جنوب الهند مقرا.

وتصف نفسها على موقعها الإلكتروني بأنها “حركة اجتماعية تناضل من أجل التمكين الكامل”.

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button