أخبار

الهند تفقد أقوى جنرالاتها في تحطم مروحية

لقي رئيس أركان الدفاع الجنرال بيبين راوات وزوجته و 11 آخرين مصرعهم بعد سقوط المروحية Mi-17V5 في تلال بالقرب من مدينة كونور صباح اليوم الأربعاء، ويعالح أحد الناجين من إصاباته في المستشفى.

كان الجنرال راوات، 63 عامًا، أول رئيس أركان دفاع في الهند قد تم تعيينه في يناير 2019.

وكان الجنرال راوات مسؤولًا عن العمليات بالجيش والبحرية والقوات الجوية، بالإضافة إلى أقليم كشمير الخاضع للسيطرة الهندية.

وقالت القوات الجوية الهندية إنها أمرت بفتح تحقيق في الحادث الذي وقع في طقس ضبابي. تعقد لجنة أمنية بمجلس الوزراء جلسة طارئة برئاسة رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

وقال مودي على موقع تويتر: “جلب “الجنرال راوات” معه تجربة ثرية في الخدمة في الجيش، ولن تنسى الهند أبدًا خدمته الاستثنائية، فهو وطني حقيقي، لقد ساهم بشكل كبير في تحديث قواتنا المسلحة وأجهزتنا الأمنية، وكانت أفكاره ووجهات نظره في الأمور الاستراتيجية استثناءات، ووفاته أحزنت الهند بشدة”.

وأظهرت صور من موقع التحطم تصاعد أعمدة كثيفة من الدخان من بقايا المروحية، وسكان محليين يحاولون إخماد النيران.

راوات مع زوجته

كانت مروحية عسكرية روسية الصنع من طراز “Mi-17V5” قد أقلعت من قاعدة عسكرية في سولور، وكانت متوجهة إلى بلدة ويلينجتون، على بعد أقل من 100 كيلومتر، حيث كان من المقرر أن يزور الجنرال راوات كلية أركان خدمات الدفاع “DSSC”.

وكان على متن الطائرة مع الجنرال راوات وزوجته ٧ ركاب عسكريين آخرين وخمسة من أفراد الطاقم، بما في ذلك الطيار.

وكان الناجي الوحيد من الحادث طيارا يعمل في “DSSC”. وقال شاهد عيان لوسائل إعلام محلية إنه سمع عددا من “الأصوات العالية الرهيبة” قبل أن يرى المروحية وهي تسقط من السماء.

وقال كريشناسوامي، أحد السكان القريبين: “رأيت المروحية تنزل .. اصطدمت بشجرة واشتعلت فيها النيران”، و”تصاعدت أعمدة الدخان عندما دهست. وفي غضون دقائق، كانت النيران أعلى من منزلي”.

وكانت المروحية قد أقلعت من قاعدة للجيش في سولور وألتهمتها النيران على الفور عندما تعطلت جهود الإنقاذ بسبب موقع التلال في موقع التحطم، وهو كثيف بالنباتات.

كان الجنرال راوات، المولود في 16 مارس 1958 في ولاية أوتارانتشال الشمالية، معروفًا بكونه جنديًا قويًا وقائدًا ملهمًا. وفي الأشهر الأخيرة، كان الجنرال يركز على تحديث الجيش.

وعلى الرغم من أن Mi-17V5 هي من بين أكثر طائرات الهليكوبتر العسكرية تطوراً، إلا أن أسطول القوات الجوية الهندية، غالبا ما تشهد عدد كبير من حوادث التحطم.

وفي عام 2017، لقي سبعة عسكريين مصرعهم في حادث تحطم بولاية أروناتشال براديش شمال شرق البلاد، وكانت المروحية في طلعة تدريبية. وقبل ذلك بعام ، تحطمت مروحية أخرى فور إقلاعها خلال مناورة عسكرية في ولاية أوتارانتشال الشمالية، ولم ترد انباء عن وقوع اصابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى