أعمال واقتصاد

تخصيص 266 مليار دولار لدعم اقتصاد الهند

قال رئيس الوزراء ناريندرا مودي اليوم الثلاثاء إن الهند ستقدم 20 تريليون روبية (266 مليار دولار) في إجراءات مالية ونقدية لدعم اقتصادها الذي تضرر بشدة من أسابيع من العزل العام لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وسجلت الهند أكثر من 70 ألف إصابة بالفيروس بين سكانها البالغ عددهم 1.3 مليار ومن المنتظر أن تتخطى الصين، منشأ الجائحة، في غضون أسبوع. وقال مودي إن الأوامر الصارمة للبقاء في المنزل سيجري تمديدها إلى ما بعد السابع عشر من مايو مع مجموعة جديدة من القواعد.

وفي كلمة إلى الشعب، قال مودي إن حزمة التحفيز تعادل 10% من الناتج المحلي الإجمالي للهند وتستهدف‭ ‬دعم الأشخاص الذين فقدوا وظائفهم والشركات التي تعاني جراء الإغلاق الذي طال أمده.

وأعلنت الحكومة في مارس عن تقديم حوالي 1.7 تريليون روبية (2.6 مليار دولار) في تحويلات نقدية مباشرة وإجراءات للأمن الغذائي مخصصة بشكل أساسي للفقراء، لكنها تعرضت لاتهامات واسعة بأنها تفعل القليل جداً.

وقال مودي إن تفاصيل الحزمة الجديدة ستنشر في غضون أيام.

وقال خبراء اقتصاديون إن الإجراءات الجديدة تشمل المخصصات التي أُعلن عنها في مارس بالإضافة إلى إجراءات للسيولة بقيمة 6.5 تريليون روبية أعلن عنها البنك المركزي.

وزادت الهند الأسبوع الماضي برنامجها للاقتراض لهذا العام إلى 12 تريليون روبية من 7.8 ترِيليون لتمويل بعض النفقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى