أخبار

كوماران: مثال للتعايش الديني في ديار الهند

تاج الدين الفيضي

استلم السيد كوماران واحد من أصحاب الديانة الهندوسية تكريما من الأستاذ عبد الحميد الفيضي في رحاب الجامع الواقع بقرية أوديرامبويل بالقرب من مدينة كاليكافو. وذلك تقديراً لجهوده المتميزة في نشر مبادئ التعايش الديني على الرغم من محاولات أصحاب الحزب الحاكم لتخريب القيم والأخلاق السائدة بين المجتماعت الدينية في الهند.

الجدير بالذكر أن الهندوسيين والمسلمين والمسيحيين في الهند يعيشون متحابين متوادين متكاتفين. وأما السيد كوماران فيتميز عن غيره بأمور شتى، حيث يبدأ يومه دائما بتنظيف فناء المسجد منذ سنوات ولا يزال يقوم به بدون انقطاع مع أنه لا يتقاضى راتبا لهذا العمل النبيل.

شارك كوماران في الصف الأول في المسيرة الإحتجاجية ضد قانون تعديل المواطنة. وهو المسؤول عن إعداد القبر لجنازة المسلمين في مسجده. ولو بلغ عمره خمسة وسبعين حاليا، قد بدأ يحب المسلمين منذ نعومة أظفاره.

كوماران يمثل ملايين الهندوس الذين يدافعون عن المسلمين في الحالات الحرجة السائدة ويكافحون ضد قانون تعديل المواطنة الذي يهدف التمييز ضد مسلمي الهند لإستئصالهم جذريا من البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى