أخبار

استشهاد سميدة خاتون أثناء المظاهرة ضد قانون الجنسية في الهند

الإعداد : عبد الحفيظ الندوي

توفت متظاهرة في شاهين باغ بكولكاتا مساء السبت بسبب ضيق التنفس خلال احتجاجها المستمر ضد قانون تعديل المواطنة، كانت تدعى باسم سميدة خاتون (57) ومقيمة في منطقة إنتالي في المدينة.

وفقا للمتظاهرين ، توفت خاتون التي كانت مصابة بالربو بعد إصابتها بنوبة قلبية، تتكون أسرتها من زوج وثمانية أطفال. وكانت من بين 250 امرأة من كلكتا اللاتي كن يقمن مظاهرة سلمية فيميدان بارك سيركس منذ 7 يناير للاحتجاج على تنفيذ قانون تعديل المواطنة في الهند.

وقالت باحثة في جامعة رابندرا بهاراتي ، نوشين بابا خان التي كانت تقود الاحتجاج على بارك سيركس منذ البداية: “كانت سميدة خاتون وجهاً معتادا في الاحتجاج ومصابة بالربو. في الليلة الماضية جاءت إليّ تشتكي من أنها تواجه مشكلة في التنفس. فأخذناها على الفور إلى مستشفى تشيتارانجان حيث قال الأطباء إنها عانت من سكتة قلبية. أخذناها في وقت لاحق إلى المستشفى الإسلامي حيث أعلن الأطباء أنها توفيت “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى