فنون

مقاومة طلابية جديدة في الهند بالجرافيتي

بقلم : عبد الحفيظ الندوي

أصبح فن الرسم على الجدران أو الجرافيتي (Graffiti) عن طريق الصور أو الأحرف على الجدران أو الأشياء بطريقة غير منظمة أو بدون إذن صاحب المكان باستخدام البخاخات رمزاً للمقاومة والاحتجاج في الجامعات والمعاهد الهندية والتي ترجع أصوله إلى الحضارات العتيقة.

بدأ طلاب الجامعات في الهند يرسمون الجرافيتي على أماكن عامة أو خاصة دون الحصول على إذن من الجهات المختصة احتجاجا على قضايا طلابية ساخنة ويعتبر نوعاً من تخريب وتشويه الممتلكات العامة ويعاقب عليه قانونا .

يستخدم الجرافيتي غالباً لإيصال رسائل سياسية واجتماعية، وكشكل من أشكال الدعاية تستعرض في صالات العرض على مستوى عالمي. أما استخدام الجرافيتي للمقاومة في الجامعات الهندية يحمل في طياته الكثير من المعاني بحيث يستطيع الواحد تفسير صورة منه بالعديد من الكلمات الدلالية من القرب كما تحكي هذه الصور معان متنوعة لكل من يراه من بعيد أيضا.

توجد ممارسة الجرافيتي منذ قديم الزمان ، أيام الحضارة الفرعونية والإغريقية والرومانية، حيث تطور الجرافيتي عبر الزمن ويسمى حاليا بالجرافيتي الحديث الذي نشأ في الستينات من القرن العشرين بنيويورك من موسيقى الهيب هوب اتباعا لثقافة هيبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى